تركية السوفية
إدارة و أعضاء منتدى تركية السوفية ترحب بكل زائر يتفضل و يقوم بزيارته .
نرحب بكم بأجمل عبارات الترحيب و باعذب الكلمات و بأحلى الألحان و بأرق التحيات بالحب و السعادة و الأمن و الأمان و لكم كل المحبة و المودة و السعادة و السرور

تركية السوفية

تبادل المعلومات و الخبرات بين جميع الفئات للفائده و الإستفاده .شكرا
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أضواء في رحلة الإسراء . شعر: عبد المجيد فرغلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عماد عبد المجيد
أسرة تركيه
أسرة تركيه


عدد المساهمات : 82
نقاط : 3145
السمعة : 10
تاريخ التسجيل : 25/04/2011

مُساهمةموضوع: أضواء في رحلة الإسراء . شعر: عبد المجيد فرغلي    الأحد 17 يونيو 2012, 2:03 pm









[center][size=16][size=21][size=29]أضواء في
[size=21]رحلة الإسراء

إهتزي ياقبة الصخرة

يا قبلة النور والإيمان من قدم .. شوقي إليك سري كالنور في الظلم

مشاعر خالطت نجواي بهجتها .. حين ادكرتك يا قدسية النغم

أيام أن كنت مسري الأنبياء معا .. ولم يدنس ثراك الطهر دونهم

كنت الملاذ الذي يؤوي لواحته .. إن ولولت من هجير الظلم روح ظمي

قد شاقه الأمن في سرب يتوق له .. قلب أحس بما في الروض من رنم

في روضه وهو محروم إقامته .. يغتاله غاصب الأرواح بالضرم

في أرضه ويقاسي مر غربته .. في دوحة القدس كالثاوين لم يقم

أرض بها ولدت أم له وأب .. .. وعاش فيها علي أشلائه ودم

لم يرع حرمة بيت فيه مغتصب .. راع الحمام بسود البوم والرخم

بقهر شعب به اغتيل السلام فلا .. أمن يتاح لباغي العيش في سلم

شعب فلسطين كانت أرض أمته .. ومهده منذ حل الخلق بالقدم

أ يطرد الشعب منها وهو صاحبها .. يا ضيعة الحق من باغ ومجترم

ما كان يوما نتنياهو وبيجينه .. ولا بريز .. ولا شارون ذا عظم

يا فرية ضل مزجيها بلا سند .. ولا دليل غدور ظالم القيم

وعصبة من رعاع الأرض جمعهم .. خبث الطبيعة غالوا ثالث الحرم

قالوا : لنا الأرض ميعاد لعودتنا .. ونحن أولي بها من شعبها الأرم

عشنا بها منذ داوود أحل بها .. واغتال جالوت بالمقلاع في نقم

ورده عن غرور الظلم وانتظمت .. فيها لداوود ملكا إمرة الحكم

وقام فيها سليمان وهيكله .. وهدهد فض عن بلقيس كل كمي

وجائه عرشها المشهور من سبإ .. في لمحة الطرف لم يبرح ولم يقم

فتلك " أرض ياهوزا " وهو صاحبها .. من سالف الدهر لم يرحل ولم يرم

وتلك فرية محتل أخي نزق .. وما لها صدي ركز ولا نغم

بل هذه أرض كنعان أحل بها .. من قبل ما حل إبراهيم بالنعم

وإن يكن قال صدقا يطمأن له .. ويستريح له عقل بملتزم

فهل تناسي خليل الله جد أبي .. مذ حل في حلب الشهباء بالغنم

أرض بها الرحمن "تربتها " .. ونبتها حباها أطيب الديم

ومنذ أن نقشت في الأرض أمته .. وصارعت بطش أسد الغاب والأجم

أليس أولي بإبراهيم فتيته .. أين استقر بأرض العرب لا العجم ؟

القدس " واللد " بل أرض الخليل لهم .. وغزة ثم حيفا دون مقتسم

وبئر سبع وبئر العبد من نقب .. وضفة الغرب للأردن مذ إرم

فمن ينازعهم فيها امتلاك ثري .. من غير ما حجة تدلي بمحتكم ؟

فتلك فرية ختار ومختل .. .. يرمي القنيصة من سهم لديه رمي

أرض بها الصخرة الساري البراق لها .. لبيت مقدسه من قبلة الحرم

في ليلة خصها بالذكر خالقها .. رب السماوات بالإشراق والعظم

أسري إليها بحمد الله مؤتمما .. ركب " النبيين " صلي فيه بالأمم

في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] بين أقطار السما انطلقت .. لسدرة المنتهي في ساحة الكرم

قد اصطفاه حبيبا إذ دعاه له ... إلي عجائب كون زاخر القيم

رأي الخلائق في ألوان حالتهم .. وبالصلاة حباه أكرم النعم

رأي النبيين في أسمي منازلهم .. من السماوات قد قاموا علي قدم

قد رحبوا بقدوم المصطفي فرحا .. وبادلوه التحايا حلوة الكلم

لاقاه اّدم يرنو نحو فتيته ... وحوله أمم الدنيا من النسم

إذا رنا عن شمال فاض مدمعه .. وإن رنا عن يمين ذر عن بسم

يقول رباه أبنائي بليت بهم .. وأنت برُ رحيم فارج الغمم

وفي سماء رأي موسي يكلمه .. في أمر أمته يوليه من حكم

وفي سماء رأي إدريس يرفعه .. رب الأنام بما قد خط بالقلم

وفي سماء رأي عيسي بهيئته .. وما حباه إلّه العرش من سنم

وفي سماء رأي يحي يبش له .. أقبلت مرحي بلغت القدر فاغتنم

وفي سماء رأي نور الخليل بدا .. .. من تحت دوحته الخضراء في شمم

وحوله صبيية من نسل أمته .. يضمهم في حنان غامر عرم

وجاوز السبع حتي حل منزلة .. ما نالها من نبي .. قبل لم يشم

ونودي ابلغ مكان القرب ملتمسا .. من بارئ الخلق ما تبغيه من قسم

نولت قدرك يا من أنت خاتمهم ... فرضت خمسا شأت خمسين في الختم

تلك الصلاة التي تصفوا القلوب بها .. ويستجير بها المكروب ذو السدم

وحيث يسري بها ليلا بقربته .. وفي النهار علي نوق الهدي الرسم

في ليلة فاح عطر المسك من فمها .. كم فرجت كرب محزون وذي سقم ؟

وعاد للقدس فيها بعد رحلته ... عبر العلا الرحب لم يتعب ولم ينم

من قاب قوسين أو أدني يعانقه .. نور الجلالة يجلو كل مكتتم

من عالم الغيب عنه الحجب قد طويت .. ما زاغ من بصر فيها ولم يغم

وفي الهزيع الأخير افتر موكبه .. في بيت مقدسه بالشام للحرم

في بطن مكة لاقي أهل شرعته .. وقومه من غلاة التيه بالصنم

وراح يروي لهم أنباء رحلته .. ما بين مندهش منهم ومتهم

قالوا له كيف هذا عبر ليلته .. ورحلة القدس تربو الشهر إن ترم ؟

قالو له صف لنا طريق القدس من أثر ... إن كنت شاهدت منها أي متسم

فقال : شاهدت ما لم تبصروه بها .. وقد رأيت سوي هذا من السيم

وكان قد أبصر الأقصي برمته .. وسر قبته والنقش في الغسم

وفي الطريق رأي عيرا محملة .. وأخبر القوم عن أنبائها القدم

وأرجع الأورق المذعور من هرب .. كأنه بعد في الصحراء لم يهم

وحدث القوم عما قد رأي عجبا .. من كل اذيات هذا الكون ذي العظم

والقصيدة طويلة ونكتفي منها بهذا القدر

وقد قيلت في عام 1991

وهي ضمن الجزء الثاني من الأعمال الكاملة

الصرح الخالد

صفحة 470 إلي 475
[/size]
[/size]
[/size]
[/size]


[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فراشة سوف
مشرف ذهبي
مشرف ذهبي
avatar

عدد المساهمات : 6031
نقاط : 39718
السمعة : 171
تاريخ التسجيل : 11/07/2009
العمر : 27
الموقع : وادي سوف*الجزائر

مُساهمةموضوع: رد: أضواء في رحلة الإسراء . شعر: عبد المجيد فرغلي    الخميس 05 يوليو 2012, 11:27 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
يا قارئ خطي لا تبكي على موتي.. فاليوم أنا معك وغداً في التراب.. فإن عشت فإني معك وإن مت فللذكرى..!
ويا ماراً على قبري لا تعجب من أمري.. بالأمس كنت معك وغداً أنت معي..
أمـــوت و يـبـقـى كـل مـا كـتـبـتـــه ذكــرى
فيـا ليت كـل من قـرأ خطـي دعا لي

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ملاك الله
مشرف ذهبي
مشرف ذهبي
avatar

عدد المساهمات : 8536
نقاط : 50400
السمعة : 248
تاريخ التسجيل : 12/07/2009
العمر : 37
الموقع : الوادي

مُساهمةموضوع: رد: أضواء في رحلة الإسراء . شعر: عبد المجيد فرغلي    الجمعة 06 يوليو 2012, 11:45 am

[center][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أضواء في رحلة الإسراء . شعر: عبد المجيد فرغلي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تركية السوفية :: أدب و شعر عربي-
انتقل الى: